الاجتماع التشاوري الخامس بين اللجنة الإسلامية للهلال الدولي والهيئات والجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في دول منظمة التعاون الإسلامي جدة -المملكة العربية السعودية 22 – 26 يوليو 2023م

عقد الاجتماع التشاوري الخامس بين اللجنة الإسلامية للهلال الدولي والهيئات والجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في دول منظمة     التعاون الإسلامي، برعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة، والذي استضافته هيئة الهلال الأحمر السعودي في الفترة 4-8 محرم 1445 هـ الموافق 22 – 26 يوليو 2023م، بمدينة جدة -المملكة العربية السعودية، تحت شعار (ترابط دائم …لأثر يبقى).

وحضر هذا الاجتماع أعضاء اللجنة الإسلامية للهلال الدولي والرؤساء والامناء العامون وممثلي الهيئات والجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر من (52) دولة من الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي، ووفود الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي والأجهزة والمؤسسات التابعة لها، والاتحاد الدولي لجمعيات الهلال الأحمر والصليب الأحمر، واللجنة الدولية للصليب الأحمر والمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر، وبعض المنظمات والجمعيات الخيرية والإنسانية الأخرى، وعدد من السفراء المندوبين الدائمين للدول الأعضاء لدى منظمة التعاون الإسلامي.

افتتحت أعمال هذا الاجتماع بكلمات من معالي حسين إبراهيم طه أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، والسفير على محمود بوهدمه رئيس اللجنة الإسلامية للهلال الدولي والدكتور إبراهيم التان مدير عام الهلال الأحمر التركي رئيس الاجتماع التشاوري الرابع وسعادة الدكتور جلال بن محمد العويسي رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي ورئيس الاجتماع التشاوري الخامس.

وطرحت موضوعات جدول الاعمال عبر جلسات حوارية مختلفة شارك بها اثنتا عشر ممثلا من الجمعيات الوطنية  والمنظمات الدولية والإقليمية ، وناقشت هذه  الجلسات آلية تسخير التحول الرقمي في العمل الإنساني، وكيفية تحول الجمعية الوطنية من الادارة التقليدية إلى الرقمنة، مع تقديم عدد  من التجارب المميزة، وطرق بناء شراكات في العمل الإنساني وأسس الشراكة في ذلك، مع تقديم قصص من نماذج شراكات متعددة الأطراف، وعرض عدد من الدروس المستفادة من زلزال تركيا.

 وعقدت  جلسة عصف ذهني تناولت دور الجمعيات الوطنية في السياسات التنظيمية والإقليمية والدولية  من قبل  للجنة الإسلامية للهلال الدولي.

خلصت الجلسات الحوارية والعصف الذهني إلى وضع توصيات مفصلة ، وفي الجلسة الختامية صدر إعلان جدة بشأن العمل الإنساني تضمن التوصيات  العامة التالية:

1-تأكيد أهمية تبادل الخبرات والتجارب العملية من أجل التحول الرقمي  في مجالات العمل الإنساني للجمعيات الوطنية من الإدارة التقليدية للإدارة الرقمية.

2-العمل على قيام تعاون وشراكات ثنائية ومتعددة الأطراف فيما بين الجمعيات الوطنية ومع اللجنة الإسلامية للهلال الدولي في المجالات الإنسانية وتنمية الموارد.

3-تعزيز التعاون المشترك في مجالات تطوير وتنمية القدرات البشرية والتنموية في كافة الوظائف الأساسية للجمعيات الوطنية وخاصة في مجالات الإسعاف والإنقاذ وأعمال التأهب والاستجابة في حالات الكوارث والأزمات الإنسانية، وترحيب هيئة الهلال الأحمر السعودي باستضافة مركز تأهيل وإعداد المدربين على الإسعاف والإنقاذ، بالتنسيق والتعاون مع اللجنة الإسلامية للهلال الدولي.

4-ضرورة تعزيز دور الجمعيات الوطنية في السياسات التنظيمية والإقليمية والدولية وذلك بوضع معايير وقواعد لتنسيق هذه السياسات.

5-تأكيد أهمية دورية الاجتماع التشاوري بين اللجنة الإسلامية للهلال الدولي والهيئات والجمعيات الوطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في دول منظمة التعاون الإسلامي، واعتباره منصة جامعة لها في إطار منظمة التعاون الإسلامي.

6 – شكر وتقدير هيئة الهلال الأحمر السعودي على جهودها في مجالات العمل الإنساني، والشكر الجزيل على استضافتها ورعايتها أعمال هذا الاجتماع وعلى حسن الاستقبال وكرم الضيافة، مما كان له بالغ الأثر في نجاح مداولاته.

7-يرفع المجتمعون؛ أسمى آيات الشكر والامتنان إلى مقام خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وإلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء، على مواصلة الدعم والمساندة للجهود الإنسانية، والإشادة بجهود المملكة العربية السعودية في مجالات العمل الإنساني الذي تقوم به في جميع أنحاء العالم وعلى الموافقة الكريمة لعقد هذا الاجتماع في مدينة جدة -المملكة العربية السعودية.

اللقاءات الثنائية:

عقد وفد اللجنة الإسلامية للهلال الدولي عدد من اللقاءات مع الوفود المشاركة، وهي الجمعيات الوطنية في السعودية وليبيا وتركيا والمغرب والبحرين والعراق والسودان وتشاد والسنغال وموريتانيا والنيجر وإيران والأردن والصومال وأفغانستان وباكستان وأذربيجان والمنظمات الوطنية الأخرى في ليبيا والبحرين والمنظمات الدولية وهي الأمن الغذائي والاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر وتم فيها مناقشة برامج ومشروعات التعاون الثنائي والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.


صدى الإجتماع :

Loading

Total Views: 118 ,