مشاركة وفد اللجنة الإسلامية للهلال الدولي في أعمال الدورة 46 للهيئة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر في مدينة الرياض – المملكة العربية السعودية 30 – 31 مارس 2022م

شاركت اللجنة الإسلامية للهلال الدولي في أعمال الدورة 46 للهيئة العامة للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر التي عقدت في مدينة الرياض يومي 30 -31 مارس 2022 م ، تحت شعار “وحدة من أجل الإنسانية”، وذلك تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض، والتي استضافتها هيئة الهلال الأحمر السعودي وضم وفد اللجنة كل من :
– السفير على محمود بوهدمه رئيس اللجنة ، رئيس الوفد
– الدكتور محمد حمد العسبلي المدير التنفيذي ، عضوا .
وشهدت هذه الدورة حضور وفود تمثل 21 جمعية وطنية للهلال الأحمر والصليب الأحمر الأعضاء في المنظمة العربية، ومشاركة مراقبين وممثلين لعدد من المنظمات الدولية، وهي : مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية والأمانة العامة لدول الخليج وجامعة الدول العربية واللجنة الإسلامية للهلال الدولي والاتحاد الدولي للهلال الأحمر والصليب الأحمر، واللجنة الدولية للصليب الأحمر.
وافتتحت أعمال هذه الدورة برئاسة أمين عام جمعية الهلال الأحمر البحريني رئيس الدورة السابقة للهيئة العامة للمنظمة التي عقدت افتراضيا في ابريل من العام 2021م ، وقام بتسليم الرئاسة إلى الدكتور جلال بن محمد العويسي رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي ، والذي رحَّب بجميع الوفود المشارِكة، مؤكدًا عميق ثقته بخبرات المُنظَّمة وقدرتها على تحقيق الشعار الذي تبنَّته الدورة الحالية ، والقيت كلمات من قبل كل من رئيس الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر ورئيس اللجنة الإسلامية للهلال الدولي وممثل اللجنة الدولية للصليب الأحمر وممثل الجامعة العربية وممثل المركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وممثل الأمانة العامة لاتحاد دول الخليج .
وبدأت مناقشة موضوعات جدول أعمال هذه الدورة باستعراض أنشطة المنظمة العربية في الفترة الماضية، وأجازت تقرير الأمين العام للدورة السابقة؛ كما اعتمد مشروع استراتيجية المنظمة للفترة 2022 –2025 م ، وبحثت الأوضاع الإنسانية في الدول العربية التي تعاني من آثار النزاعات المسلحة والكوارث الطبيعية ، وأكد الحاضرون على ضرورة تكثيف العمل الإنساني في تلك الدول ، وكان لوفد اللجنة مداخلة تم فيها استعراض النشاطات الإنسانية التي قامت بها في كل من بنغلاديش و كوسوفو وطاجيكستان وفلسطين بدعم من جمعيات الهلال الأحمر في الكويت والبحرين وتحالف الجمعيات الخيرية البحرينية ، والبرامج التي تعمل عليها إدارة اللجنة بالشراكة مع المنظمة الإسلامية للأمن الغذائي في أفغانستان ، وبرنامج مساعدة دول الساحل الأفريقي التي يتم العمل على القيام به تحت مظلة منظمة التعاون الإسلامي ، ووعود بمساهمة جمعيات ومنظمات أخرى بالمشاركة في هذا البرنامج، ووجهت اللجنة الدعوة للجمعيات العربية إلى المشاركة في هذه المشروعات ، وقدم مشروع توصية تؤكد ضرورة التعاون والعمل بشكل جماعي في مثل هذه المشروعات الإنسانية حتي تكون أكثر فاعلية .
وتم بحث الأوضاع الإنسانية في أوكرانيا ومناشدة المجتمع الدولي للسعي لتحقيق الأمن الغذائي بالمنطقة العربية لمواجهة نقص إمدادات الحبوب التي كانت تستورد من روسيا وأوكرانيا بصفتهما أكبر دولتين تصدران هذه المواد الغذائية للمنطقة.
وتم تشكيل لجنة من الخبراء لمراجعة وتعديل النظامين الأساسي والداخلي للمنظمة العربية للهلال الأحمر والصليب الأحمر؛ ولجنة أخرى تختص بإعداد واقتراح المعايير والضوابط التي بتم بموجبها ترشح أعضاء المنظمة للمناصب الدستورية في الحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر.
وشهدت جلسات اليوم الأول من الدورة السادسة والأربعين للمُنظَّمة، مناقشة ترشيحات المجموعة العربية للاستحقاقات الدستورية للحركة الدولية، والدعوة إلى توحيد الصف العربي، خدمةً للعمل الإنساني في المنطقة العربية والعالم بوجه عام، وخاصةً أن الدورة تنعقد في ظل عدد من التطورات الإقليمية والدولية التي يشهدها العالم، من صراعات وفقر ومُهدِّدات طبيعية ، وتم الاتفاق على دعم المرشحين وهم :
– السيدة مها البرجس ، الهلال الأحمر الكويتي لمنصب نائب رئيس الاتحاد الدولي عن منطقة آسيا والباسيفيك..
– جمعية الهلال الأحمر السعودي وجمعية الهلال الأحمر العراقي لعضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي عن منطقة آسيا والباسيفيك .
– الجمعية الوطنية التي تتفق عليها الجمعيتان (جمعية الهلال الأحمر المصري وجمعية الهلال الأحمر الليبي لعضوية مجلس إدارة الاتحاد الدولي عن منطقة افريقيا .
وحرصت المنظمة على توجيه شكرها وتقديرها إلى حكومة المملكة العربية السعودية وهيئة الهلال الأحمر السعودي على دعمهما المتواصل للأمانة العامة للمنظمة، وتم تنظيم جولة للوفود المشاركة، للتعرف على إمكانيات هيئة الهلال الأحمر السعودي والتقنيات المبتكرة التي تستخدمها في أداء مهامها في مجالات الإسعاف والإنقاذ البري والجوي ، حيث أثنى الضيوف على خدمات الأسطول الإسعافي السعودي، وعلى التطور المذهل في أساليب أداء الخدمات الإنسانية والإسعافية داخل المملكة.
اللقاءات الثنائية:
عقد وفد اللجنة عدد من اللقاءات مع وفود الجمعيات الوطنية: الهلال الأحمر الليبي، و جمعية الهلال الأحمر القطري ، جمعية الهلال الأحمر العراقي ، جمعية الهلال الأحمر القمري، جمعية الهلال الأحمر التونسي ، مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية ، الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر.

Loading

Total Views: 148 ,