المشاركة في أعمال الدورة 42 للمائدة المستديرة حول المسائل الحالية للقانون الدولي الإنساني بمناسبة الذكرى السبعين لاتفاقيات جنيف لعام 1949م حول “أين الإنسان في النزاع المسلح؟ آثار القانون الدولي الإنساني على التكنولوجيا الجديدة في الحرب ” في الفترة 4 – 6 سبتمبر 2019. سان ريمو – ايطاليا

شارك الدكتور محمد حمد العسبلي  المدير التنفيذي للجنة الإسلامية للهلال الدولي  في أعمال الدورة 42  للمائدة المستديرة لعام 2019 حول القضايا الحالية للقانون الإنساني   الدولي ، والتي ينظمها المعهد الدولي للقانون الإنساني   واللجنة الدولية للصليب الأحمر ،  والتي عقدت بمدينة سان ريمو ، إيطاليا ، في الفترة 4 – 6 سبتمبر 2019 م ، في الذكرى السبعين لاتفاقيات جنيف لعام 1949 ، وناقشت  المائدة المستديرة موضوع “أين الإنسان في النزاع المسلح؟ آثار القانون الدولي الإنساني   على التكنولوجيا الجديدة في الحرب”  ، وقد حضرها (235) مشاركا من المتخصصين والمهتمين بالقانون الدولي الإنساني  ،  من الأكاديميين والخبراء القانونيين  المدنيين والعسكريين من مختلف الأسلحة البرية والبحرية والجوية ،  ومسؤولي بعض المنظمات الدولية والوطنية  والجامعات، والمراكز العلمية  المتخصصة والمهتمة بهذا القانون .

وبمناسبة الاحتفال باتفاقيات جنيف  لعام 1949م  ذكرى السبعين لتأسيسها ، حيث  قدم  البروفيسور يورام تنكشتين  كمتحدث رئيسي : عرضا بعنوان الحقائق المتغيرة لسير الأعمال العدائية في القرن الماضي .

وعلى مدى ثلاثة  أيام 4- 6 سبتمبر 2019 م ،  تم  تقديم الموضوعات الواردة في برنامج  المائدة المستديرة  42 في ثماني  جلسات  وجلسة ختامية  ، تناولت المشكلات  المتعلقة  بموضوعات هذه الدورة عن الحرب السيبرانية والذكاء الاصطناعي وغيرها من التحديات القانونية المعاصرة الناشئة عن استخدام التكنولوجيات الجديدة في العمليات العسكرية ، تشكل القضايا المحددة في اجتماع  هذه المائدة المستديرة ، قدم فيها 21 بحثا  وجلستان حواريتان ،  وعقب كل جلسة  جرت مناقشات مطولة من قبل  الخبراء القانونيين والعسكريين، وكانت موضوعات هذه الجلسات على النحو التالي :

– اتفاقيات جنيف لعام 1949م  في الذكرى السبعين لتأسيسها: القانون الدولي الإنساني   والحقائق المتغيرة في سير الأعمال العدائية في القرن الماضي.

– القانون الدولي الإنساني   والتحديات المتعلقة بالحرب السيبرانية .

– القانون الدولي الإنساني   والتكنولوجيا الجديدة، ما مقدار التحكم البشري المطلوب بموجب القواعد الحالية ؟

–  استخدام  الذكاء الاصطناعي في الحرب.

–  القانون الدولي الإنساني   والتحديات المتعلقة بحرب الفضاء الخارجي .

–  التكنولوجيا الجديدة والحرب الحضرية: أكثر دقة أو أكثر تدميرا ؟ .

– آفاق وعثرات التكنولوجيا الرقمية في تصميم وتقديم الاستجابات الإنساني  ة الفعالة .

– الطريق الى الامام ؟ محادثة حول المبادرات المعاصرة لمعالجة التكنولوجيا الجديدة في الحرب.

وكانت الخلاصة العامة لهذه الجلسات، أن هناك حاجة إلى معلومات هامة تتعلق بالتكنلوجيا وتطورات الأسلحة الجديدة، وتأثيرها على تطبيقات  القانون الدولي الإنساني  ،  والتي تدعو  إلى المزيد من المتابعة  من أجل  العمل على وضع قواعد قانونية  من أجل حماية المدنيين  .

ثانيا- اجتماع الهيئة العامة لمعهد القانون الدولي الإنساني   :

عقدت الهيئة العامة لمعهد القانون الدولي الإنساني    اجتماعها العادي عند الساعة الخامسة من مساء يوم الجمعة 6 سبتمبر 2019 م بقاعة اجتماعات هوتيل لندرة برئاسة البروفيسور فاستو بوكار رئيس  معهد القانون الدولي الإنساني   ، و حضور الدكتورة استفاني بالديني الأمين العام لمعهد القانون الدولي الإنساني   ، وكان جدول اعمال الاجتماع على النحو التالي :

– بيان رئيس المعهد .

– انتخابات المجلس الجديد للمعهد .

– النشاطات المستقبلية للمعهد .

– أية أمور اخرى .

وقد جرت الانتخابات لعضوية مجلس الإدارة وعددهم 12 عضوا، وتقدم من العرب ثلاثة ، ولم يوفق أحد منهم .

ثالثا – اللقاءات :

تم عقد عدة لقاءات مع بعض المشاركين في المائدة  وهم  الدكتور محمد الحديد رئيس جمعية الهلال الأحمر الأردني  ،و الدكتور ياسين عباس رئيس جمعية الهلال الأحمر العراقي والدكتور فوزي اوصديق رئيس المنتدى الإسلامي للقانون الدولي الإنساني  ، والدكتور يونس الخطيب  رئيس جمعية الهلال الأحمر  الفلسطيني   و البروفيسور فاستو بوكار رئيس  معهد القانون الدولي الإنساني   ، والدكتورة استفاني بالديني الأمين العام لمعهد القانون الدولي الإنساني   ، والسفيرة سعاد شلبي  ( مصر)  ، والعميد على عواد)  لبنان ) وتمت مناقشة الموضوعات المطروحة في هذه الدورة للمائدة المستديرة 42 للمعهد ، وكذلك الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

 

 

Loading

Total Views: 76 ,