زيارة مقر اللجنة الإسلامية للهلال الدولي من قبل الأمانة العامة لجمعية الهلال الأحمر الليبي 12-يونيو – 2019

قام الأستاذ  فرج الفاخري نائب أمين عام جمعية الهلال الأحمر الليبي، وبرفقته السيد زياد الدرسي مدير إدارة العمليات بالأمانة العامة للجمعية،  بناء على دعوة  لزيارة مقر إدارة اللجنة الإسلامية  للهلال الدولي بمدينة بنغازي ، حيث كان في استقبالهما الدكتور محمد حمد العسبلي المدير التنفيذي للجنة الإسلامية  للهلال الدولي، وبعد الترحيب بهما تم التعريف  ببرنامج المساعدات  الإنسانية  الذي ستقوم به اللجنة الإسلامية  للهلال الدولي في كل بنغازي وطرابلس وغات، وطلب تعاون جمعية الهلال الأحمر الليبي في هذا الشأن، حيث تمت الاشادة بجهود الهلال الدولي في ليبيا  والترحيب بهذا البرنامج من قبل الجمعية والاستعداد  للتعاون والعمل على وضع  اتفاق بين الطرفين، تتولى إدارة الهلال الدولي وضع مسودته، يتم التوقيع عليه بين الطرفين لاحقا.

وانتقل الجميع  إلى مكتب سعادة السفيرعلى بوهدمه رئيس اللجنة الإسلامية  للهلال الدولي لإبلاغه بما تم الاتفاق عليه ، حيث قام الدكتور محمد العسبلي بعرض النتائج التي تمت مناقشتها،  والخاصة بالمساعدات التي ستقوم اللجنة الإسلامية  للهلال الدولي  بتوفيرها وتوزيعها بالتعاون مع  كل من  الأمانة  العامة للجمعية  والهيئة الليبية للإغاثة والمساعدات الانسانية المخصصة لأطفال الاسر النازحة في مدينة بنغازي  وضواحيها ، وهي  سلل مواد غذائية ونظافة  لمدة ثلاثة أشهر لعدد (2000) طفل، وتقديم دعم مالي  لجهود الأمانة  العامة للجمعية ، يوضع تحت تصرفها لتوفير أية احتياجات إنسانية أساسية  للنازحين  في مدينة طرابلس وضواحيها، ولتوفير أية احتياجات إنسانية أساسية  للمتضررين من الفيضانات  في مدينة غات.

ورحب سعادة السفير على بوهدمه رئيس اللجنة الإسلامية  للهلال الدولي بكل من السيد فرج الفاخري والسيد زياد الدرسي، وتوجه لهما بالشكر والامتنان على هذه الزيارة، وأشاد بالجهود الإنسانية  الذي تقوم بها جمعية الهلال الأحمر الليبي خلال فترة  الأحداث  التي شهدتها جميع انحاء البلاد والمحافظة على وحدة الجمعية، وأكد على أهمية توثيق التعاون بين إدارة الهلال الدولي والأمانة العامة للجمعية، لاعتبارات عديدة منها الاهداف الإنسانية المشتركة بينهما ووجود مقريهما في مدينة واحدة هي بنغازي، وفي ختام هذه الزيارة تم التأكيد على مواصلة التعاون والتشاور في الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

Loading

Total Views: 141 ,